قبل المشاركة فى الموقع يرجى الاطلاع على شروط استخدام الموقع حتى لا تتعرض للحظر شاهد القوانين

العودة   قلعه كنوز الروحانيات . جلب الحبيب . رد المطلقه. علاج السحر 01091033876 ( 002 ) > القلعه العامه ( 01091033876 & 01127188234) > غرائب وعجائب

غرائب وعجائب كل ما هو شيق من ظواهر غريبه ومفارقات عجيبه وكل ما هو خارق للعادة فهو قسم شامل احداث وفيديوهات تحمل كل ما هو غريب وجديد

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 06-07-2011, 07:32 AM   #31

الإدارة العــــامة

نجم مضىء دائما



الصورة الرمزية امير الظلمات
امير الظلمات غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 488
 تاريخ التسجيل :  Mar 2010
 أخر زيارة : 09-29-2014 (06:02 AM)
 المشاركات : 22,283 [ + ]
 التقييم :  11
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: قدرات عقلية خارقة



الطريقة السليمة للتنفس ...

اختلف الخبراء كذلك في طريقة التنفس الصحيحة ... و اختلاف الخبراء هو في الحقيقة نتيجة اختلاف مذاهبهم و طرقهم ... أكثر ما يكون نتيجة عن تجربة ... و في رأيي و حسب تجربتي المتواضعة يستحسن تماما تجنب طرق التنفس الشرقية ... أي التنفس من أحد المنخرين و الزفير من الأخر ... و ذلك لعدة أسباب :
- نحن نحاول إرخاء الجسد التام كي نريح نفوسنا تماما ... و تحريك اليد لسد أحد المنخرين في كل مرة يدل على خلل في الهدف و هو إرخاء الجسد التام أننا أفسدنا جهودنا التي بذلناها طيلة الأيام الماضية .
- طريقة التنفس هذه تسبب اضرابا في الدورة الدموية و ضغط الدم من خلال ما شاهدته من تجارب بعض الإخوة .
- و السبب الأهم أن الإنسان العادي لم يتعود على طريقة التنفس هذه التي يزاولها الهنود و البوذيون أجيالا متطاولة .

الطريقة الصحيحة للتنفس :



نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة
بعد أن ترخي جسدك كله ابدأ باستشاق الهواء من أنفك فقط ... استنشق ما أمكنك من الهواء ... و أنت في نفس الوقت تدفعه لبطنك أولا بحيث خلال التنفس تنفخ بطنك ... حتى تجد أنه امتلأ تماما و تبدأ بعد ذلك بملء رئتيك ... فبهذا ستتنفس أكبر قدر من الهواء ...

أكرر مرة أخرى تستنشق الهواء و تدفعه لبطنك أولا حتى يمتلء و تملء بعده الرئتين ...

هذه هي الطريقة المثلى لتنفس أكبر كمية من الهواء ...
ثم تمسك الهواء في رئتيك قدر المستطاع ...


ثم بعد ذلك تزفره من أنفك كذلك ...و طريقة الزفير مشابهة لطريقة الشهيق ... تفرغ البطن أولا ثم الرئتين بعده ...

حاول أن يكون الشهيق و الزفير على مهل ... و أن يستغرق أكبر قدر ممكن من الوقت
و لا يشترط أن يكون سبع ثوان أو عشرة ... لكن حسب التجربة ستزيد المدة من تلقاء نفسها ... فمن فوائد تمارين التنفس توسع بعض الشعب الهوائية في رئتينا بسبب كثرة التمارين ... فإذا كان شهيقك في اليوم الأول يستغرق خمس أو ست ثواني على الأكثر ... ستجد مع مرور الأيام أنك تستطيع الشهيق لمدة تفوق 15 ثانية بشكل سهل و ميسر ... و لا يشترط كذلك أن تكون مدة الشهيق أو إمساك الهواء في الرئتين و البطن أو الزفير لمدد معينة ... ما أنصح به دائما أن تحاول قدر المستطاع ... و مع كثرة التمرين ستزيد سعة رئتيك ...
و لا بأس بالنسبة للمبتدىء أن يبدأ تمارين التنفس و يرفقها بالعد فيعد طيلة فترة شهيقه أو إمساكه أو زفيره :
شهيق ... و يعد في ذهنه متصورا الأرقام بالترتيب التالي ... 1 ... 2 ... 3 ... 4 ... 5 ... 6 .. 7 إذا أمكن كل بقدر استطاعته ...
إمساك و يعد في ذهنه متصورا الأرقام بالترتيب التالي ... 1 ... 2 ... 3 ... 4 ... 5 ... 6 .. 7 إذا أمكن كل بقدر استطاعته ...
زفير و يعد في ذهنه متصورا الأرقام بالترتيب التالي ... 1 ... 2 ... 3 ... 4 ... 5 ... 6 .. 7 إذا أمكن كل بقدر استطاعته ...
و هكذا تكرر العملية بقدر المستطاع دائما ... لكن يفضل في الأيام الأولى عدم تجاوز العملية 4 أو 5 مرات ... نظرا لما يرافق تمارين التنفس من أعراض جانبية كالشعور بالدوار عند البعض أو حتى الشعور بالغثيان أحيانا ...
لكن لا تهول الأمر إذ يكون ذلك في الأيام الأولى فقط ... لأن جسدنا لم يتعود على طريقة النفس الطويل ... فنفسنا العادي قصير ...

هذه هي طريقة التنفس التي جربناها و لا أظن أن هناك طريقة أفضل منها ...

و خلال تمارين التنفس ستجد أنك نسيت جسدك بالمرة لأن فكرك مال كلية نحو التنفس ... و بذلك تكون قد تخطيت فترة الحكاك أي الأكلة ...


و في الدرس سنتطرق لتمرين الفراغ الفكري و بعض الطاقات أي الظواهر التي أصبحت تتكون لدينا بشكل طبيعي بفضل تمارين التنفس و الإسترخاء ... فالطاقات موجودة فينا ... و لا نكتسبها بل ننميها ...


 

رد مع اقتباس
قديم 06-07-2011, 07:32 AM   #32

الإدارة العــــامة

نجم مضىء دائما



الصورة الرمزية امير الظلمات
امير الظلمات غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 488
 تاريخ التسجيل :  Mar 2010
 أخر زيارة : 09-29-2014 (06:02 AM)
 المشاركات : 22,283 [ + ]
 التقييم :  11
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: قدرات عقلية خارقة



هينا من تمارين الإسترخاء و تمارين التنفس ... و وصلنا اليوم لمرحلة مهمة جدا ...و يمكن تشبيهها بملتقى الطرق ... فكل المذاهب الروحية و الباراسيكولوجية و النفسية تنشد بلوغ هذه المرحلة ... مرحلة الفراغ الفكري أو الصمت الفكري ... و في هذه المرحلة تظهر الكثير من الطاقات التي يمكن تنميتها ... و سأركز على بعضها فقط ... كي لا نخرج عن صلب الموضوع ... ألا و هو الطرح الكوكبي أي الخروج من الجسد ...
توقفنا عند الإنتهاء من تمارين التنفس ... و لذا قبل البدء في التمارين الجديدة عليك التحكم التام في تمارين الإسترخاء و التنفس ... و ذلك يتطلب مدة لا تقل عن أسبوع أو أسبوعين بتكرار التمارين ثلاث مرات على الأقل في اليوم ... و لكل مجتهد نصيب ... و النوم أثناء التمارين أمر طبيعي في الأيام الأولى ...

بعد الإنتهاء من ارخاء الجسد و أكسجنة الدماغ بتمارين التنفس ... ستشعر براحة لا نظير لها ...ستشعر بنشوة كبيرة تتمنى أن تظل عليها بقية عمرك ... و هي مرحلة مناسبة للإيحاءات الإيجابية ... و التأثير عن بعد ... و فيها تظهر ظواهر الجلاء البصري ... لكن يستحسن تعميق هذه المرحلة ... كيف ذلك ... بالحصول على أعلى درجة من الفراغ الفكري ...


هل يمكننا التوقف عن التفكير؟؟؟




 

رد مع اقتباس
قديم 06-07-2011, 07:33 AM   #33

الإدارة العــــامة

نجم مضىء دائما



الصورة الرمزية امير الظلمات
امير الظلمات غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 488
 تاريخ التسجيل :  Mar 2010
 أخر زيارة : 09-29-2014 (06:02 AM)
 المشاركات : 22,283 [ + ]
 التقييم :  11
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: قدرات عقلية خارقة



سبعة تمارين للتخلص من الشرود الذهني
إليكم هذه التمارين الممتازة للتقليل من الشرود الذهني والتخلص منه..


1- احصر تركيزك على شيء معين لفترة طويلة، مثلاً تأمل لوحة فنية معلقة على الجدار، ادرس كل دقائقها
في اللون والظلال والحركات، ولا تهمل أي تفصيل فيها مهما كان صغيراً،
ثم أغمض عينيك وراجع اللوحة في ذهنك، ثم راجع كم التقطت منها وكم فاتك، أعد المحاولة مراراً.

2- استرجع في رأسك الطريق المعتاد الذي تمشيه أو تقطعه، حاول أن تتذكره بقعة بقعة، مثل هذا التمرين
يمكن أن ينمي لديك أيضًا حالة الانتباه والتذكر، والتركيز وشدة الانتباه تنمو بالممارسة والمداومة،
وكي تنشط ذاكرتك درَّبها ومرَّنها دائماً في التقاط المعلومات ومراجعتها لأنك إذا أهملتها، أصيبت بالضمور.

3- لا تنتقل من فكرة إلى فكرة بسرعة. تمعن في فكرة معينة واستغرق فيها كما لو كنت تتأمل مشهداً أمامك سيساعدك ذلك على التركيز.

4- تتبع موضوعاً أو حدثاً ما، خطوة خطوة، من بدايته إلى نهايته، فالمتابعة وملاحقة التطورات والتفاصيل تثري عملية التركيز.

5- احتفظ بدفتر مذكرات صغيرة، دوّن فيه ما تريد القيام به من نشاطات، أو اكتب على قصاصة ورقية صغيرة ما تنوي عمله قبل أن تخرج من البيت، وراجعها باستمرار وضع إشارة على ما تم إنجازه.

6- قوّ قدرتك على الحفظ، حاول مثلاً أن تحفظ بعض آيات القرآن الكريم والحكم وأبيات الشعر.


7- وجه اهتمامك إلى الأقوال والحوارات التي تديرها مع محدثك لا إلى ما يلبسه أو غير ذلك،واحصر ما يقوله كي تتمكن من الرد على كل النقاط وأهم ما ورد في حديثه


 

رد مع اقتباس
قديم 06-07-2011, 07:34 AM   #34

الإدارة العــــامة

نجم مضىء دائما



الصورة الرمزية امير الظلمات
امير الظلمات غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 488
 تاريخ التسجيل :  Mar 2010
 أخر زيارة : 09-29-2014 (06:02 AM)
 المشاركات : 22,283 [ + ]
 التقييم :  11
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: قدرات عقلية خارقة



ظاهرة تحريك الأشياء عن بعد (السيكوكينيزيا)
Psychokinesis أو ‏Telekinesis أو mind over matter


نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة



معى الأن موضوع شيّق جدا بعنوان تحريك الأشياء عن بعد

والموضوع هو ثمرة إعداد منذ فترة , وكتابة وترجمة , وذلك بالاستعانة ببعض المواقع ,
أرجو أن ينال إعجابكم ....




التعريف و النشأة
(سيتم سلسلة التواريخ من الأقدم للأحدث)


تحريك الأشياء ورفعها عن الأرض أوالتأثير فيها دون أي اتصال مادي , أو تحريك الأشياء بقوة العقل , وهى لفظة يونانية , psyche بمعنى النفس أو الحياة أو الروح , kinein بمعنى تحريك
وقد تفسر بأنها قدرة العقل على التأثير في المادة, أو التأثير على الأشياء المادية بالقوة النفسية المستمدة من الإرادة والتصميم والتفكير دون واسطة, وهي قوة تظهر عند بعض الناس , وهي عكس التخاطر أو البصيرة , حيث المادة تؤثر على العقل , فهنا العقل يؤثر على المادة , وهي من أعجب الظواهر وأغربها إذ يمكن لمس تأثيرها بالعين المجردة.

وفى بداية التسعينات من القرن السابق , زاد الاهتمام بهذا العلم , بل و صار من أهم العلوم في مجال الباراسايكولوجى أو علوم ما وراء الطبيعة أو علوم ما وراء النفس البشرية

من الوقائع والحوادث على هذه الظاهرة قصة السيدة الروسية ميخائيلوفا التي ولدت عام 1927, والتي شاركت في الحرب العالمية الثانية والتحقت بالجيش الأحمر عندما حاصر الألمان مدينة لينينغراد, والتي قال عنها أحد الكتاب السوفيات: "كانت السيدة ميخائيلوفا جالسة إلى مائدة الأسرة , وكانت على الطاولة على بعد ما قطعة خبز ركزت ميخائيلوفا ذهنها وحدقت في قطعة الخبز , مرت دقيقة ثم أخرى وطفقت قطعة الخبر تتحرك , انتقلت على دفعات متتالية , ولما وصلت إلى حافة الطاولة أخذت بالتحرك على نحو أكثر نظامية , أمالت ميخائيلوفيا رأسها إلى الإمام , وفتحت فاها , وكما في القصص الخيالية وثبت قطعة الخبز إلى فمها". !!!!




نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة


وقد تم تسجيل فيلم سينمائي لبعض التجارب التي أجرتها , ومنها تجربة أخرى حيث وضعت بيضة نيئة في محلول مملح في إناء زجاجي , ووقفت على بعد مترين وتحت أنظار الشهود فصلت صفار البيضة عن بياضها بقوة التركيز ثم جمعت بينهما من جديد.


أول من قام ببحث عملي مسجّل , هو الأمريكي راين J. B. Rhine في 1934 من جامعة الدوق أو Duke University in North Carolina من نورث كارولينا , في بادئ الأمر عمل على نظام الرهان مع زهر النرد , بمعنى أن يستنتج مجموعة من الأرقام و يشاهد ما سيأتي به زهر النرد , وعلى الرغم من أن النتائج كانت محبطة , إلا أنه سجّل ذلك في مذكراته ....

وعلى الرغم من ذلك , لم يجرؤ راين على نشر النتائج التى توصل إليها , وذلك بالطبع لعدّة أسباب , أولها : أن سمعة هذه الدراسات في ذلك الوقت لم تكن سمعة حسنة , وثانيها : أنه كان يستخدم نفسه في عمل التجارب , وثالثها : أن النتائج التى توصّل إليها لم تكن جيّدة ,

ولكن بمساعدة مساعده الجديد –والذي لم يتم نشر اسمه- تمت تجاربه على نحو أفضل , وبالتالى النتائج كانت أفضل , وتم نشر النتائج , والتى ذكر فيها ....
أن القوة الناتجة عن تحريك الأشياء عن بعد أو ما يطلق عليها PK لا تنبع من المخ الملموس , أو بالأدق أنها نابعة من قوة غير طبيعية غير ملموسة من العقل , وبالتالي هذه النتائج لا يمكن تفسيرها بقوانين الفيزياء الحركية المعروفة لدينا !!!

اســــتنتج راين أن كلا من PK و ESP يستحوذان على جزء من الزمان و المكان , لذلك فهما متشابهان ,

واســتنتج أيضا أن معظم العلاج النفسى – في ذلك الوقت – و العلاج السحري أو الشعبي , كل ذلك منشأه التأثير على جسم المريض بالـ PK .......


كل تجارب راين كانت كبداية لعصر جديد من التجارب الجديّة , وذلك من بعد عام 1940 , حيث كانت كل التجارب من قبله تتم في الظلام و في وجود وسيط روحاني كأي جلسة من جلسات تحضير الأرواح , لذلك فكانت هناك الكثير من اتهامات عملية الاحتيال على الأشخاص , وبالتالي تم تقسيم PK – من بعد تجارب راين – إلى macro-PK أو الأحداث الجديرة بالملاحظة , و micro-PK وهي أحاث تكاد ترى بالكاد بالعين المجرّدة , وتحتاج إلى تقييم إحصائي .....

نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة


وفي أواخر الستينيات من القرن السابق
, ظهرت مجموعة تجارب جديدة للعالم الفيزيائي الأمريكي هيلموت شميت Helmut Schmidt , بجهازه المعروف باسم الزعنفة المعدنية الالكترونية أو electronic coin flipper , ويعمل على أساس الانبعاث العشوائي للجزيئات المشعة , حيث يتم هذا الانبعاث دون التأثر بدرجة الحرارة أو الضغط أو الطاقة الكهربية أو حتى المغناطيسية !!!
وبالتالي تقل نسبة عملية الاحتيال إلى الصفر ......

كانت تجارب ثميت تعتمد على تقليب العملة المعدنية بواسطة الأشخاص الذين يعتقدون في امتلاكهم PK , وبالفعل نجح بعضهم في حين أخفق البعض الأخر ,

وقد اهتم أيضا بقياس الـ PK لدى حيوانات التجارب , و التي بالفعل أظهرت بعض النتائج الايجابية , ولكنه على الرغم من ذلك أقرّ بأن الـ PK للشخص الذي يقوم بالتجربة قد تؤثر على حيوان التجارب , و بالتالي نظريته كانت دقيقة من حيث قياس PK الحيوان أو الباحث ....

ولكن من أشهر حالات هذه الظاهرة , هو تأثير جيللر أو Geller Effect ... أدهش يوري جيللر Uri Geller الروحي الاسرائيلى جميع مشاهدي التليفزيون في ذلك الوقت من الستينيات , لأنه قام بتجاربه أمام العدسات و على الهواء مباشرة في أستوديو وذلك فقط بالتأثير العقلي , ولكن المثير في ذلك أنه عندما طلب منه عمل ذلك في أحد المعامل المجهزة , فشل في ذلك !!!

لذلك فقد تم رفع دعوة قضائية من قبل النقاد و السحرة المحترفون , يتهمون فيها يوري باستعمال خفة اليد أو خدعة ما , ولكن ما يثير الجدل أيضا , أن يوري قد ربح القضية لعدم إثبات التهم الموجهة !!
ولكن هذا لم يدهشني – شخصيا – لأن اليهود في أي زمان و مكان لديهم طرقهم الخاصة في النصب و الاحتيال ,




نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة


ولكن ما أدهشني حقا , ما فعله هذا اليهودي عام 1973 – وهو تاريخ من المستحيل أن ينساه – فقد دعا كالعادة جميع المشاهدين على محطة الإذاعة البريطانية من لندن , لمشاهدة فقرته في ثنى مفتاح بقوة عقله فقط , ولكن بعد دقائق من عرضه , انهالت المكالمات التليفونية على البرنامج من جميع أنحاء المملكة , يحكي أصحابها كيف أن السكاكين و الملاعق و المفاتيح و حتى المسامير بدأت في الانحناء بعد مشاهدتهم له في التلفاز , بل وقد أبلغ البعض بأن كانت لديهم ساعات قديمة لا تعمل , قد بدأت في العمل من وقتها !!!!!!!


فهل للعقل المتجرد عن حواسه قدرات مادية, هل تستطيع بالتفكير أن تحني ملعقة, و هل يؤثر العقل على ‏رمي النرد, تساؤلات كثيرة بين الوهم و الحقيقة ! هل تنحي الملعقة فعلا أم أن صورتها تنحني في مخيلتنا لتأثيرات نفسية.‏

أشياء ! أشياء وصف غير دقيق علميا, فهناك أشياء كبيرة و أشياء صغيرة و أشياء مجهرية , و هنا تركزت بعض دراسات الـ ‏‏"السايكوكاينسس" و التي اتخذت اسم ‏Micro-PK‏‏ أو Micro Psychokineses

عمليا لا تختلف الـ Micro-PK عن الـ Macro-PK لكنها أضافت نكهة الميكانيكا الكمية ‏

و‏ من أشهر حالات الـ Psychokineses الروسية نينا كولاجينا Nina Kulagina و التي تمت دراستها عن طريق علماء سوفيت و تم التحقق من صحة قدرتها علميا, كانت تصل ‏نبضات قلب نينا إلى 240 نبضة / دقيقية و كانت تصل مستويات السكر في دمها إلى مستويات قياسية كما كانت تخسر 3 باوندات من ‏وزنها بعد بعض التجارب مما جعل العلماء يباعدون بين التجربة و الأخرى لضمان تعافيها من التجربة الأخيرة.‏

‏ من الجدير ذكره أنه اتيح لعلماء أمريكيين اختبار قدرات نينا ‏
هل لتفكيرنا القدرة على التأثير على أجسام ذرية ؟ هل تحكم الميكانيكا الكمية عقولنا ؟! لقد ابتعد البعض كثيرا في شطحات تخيلية راسمين ‏مجالات للتفكير و علاقاتها المغناطيسية و ما إلى ذلك من تأليف لا يستند لشيء من الواقع.



نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة


لكن هناك شيء وحيد معلوم حتى الآن و هو أن التفكير يستهلك طاقة و ثبت أن هذه الطاقة تؤثر في الأجسام الذرية لا يوجد إلى الآن كيف ‏و لماذا لكن يوجد نتائج تجريبية بحاجة لتفسير.‏
لحدوث حالة تليباثى أو تخاطر مثالية.. يجب أن يكون المرسل والمستقبل فى حالة مزاجية معينة
الراسل: (الأدرينيرجيك)
لابد أن يكون فى حالة خطر.. فزع.. رعب.. توتر.. قلق.. خوف.. أثناء البث العقلى

يقول علماء الباراسيكولوجى أنه لإرسال البث العقلى علاقة وطيدة بإفراز "الأدرينالين" الذى يفرز فى مثل هذه الحالات..
لذا يدعون هذه الحالة "حالة أدرينيرجيا"

المستقبل: (الكولينيرجيك)
لابد أن يكون على النقيض تماماً..
هادئ.. مسترخى.. مستريح.. غير قلق.. فى حالة سلام داخلى
وما يقوله علماء الباراسيكولوجى هنا.. أنه لإستقبال البث العقلى علاقة وطيدة بإفراز "الكولين استراز" الذى يفرز فى مثل هذه الحالات..
لذا يدعون هذه الحالة "حالة كولينيرجيا"


من أشهر الحوادث بهذا الصدد حادثة مشهورة للمذيع المعروف بإذاعة مدينة شارلوت "هيوارد ويلار" وصديقه "جون فندربيرك" والحادثة بتاريخ 10 يونيو 1962 فى مدينة "شارلوت" الأمريكية



نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة


ويقول الدكتور "ترلتسكي" أستاذ كرسي الفيزياء في جامعة موسكو عام 1968: "تبدو لي العروض التي قدمتها ميخائيلوفا – في أول تجربة تم ذكرها هنا في الموضوع - طبيعية, فهل من الممكن أن توجد قوى لا هي بالكهرومغناطيسية ولا بالجاذبية وقادرة في الوقت نفسه على تحريك الأشياء كما في حالة هذه السيدة؟ بل أعتقد بصفتي فيزيائيا أن احتمالا كهذا وارد , كيف ترتبط هذه القوى بالإنسان وبدماغه؟ إن أبحاثنا العلمية لم تتقدم بعد بما فيه الكفاية للإجابة عن هذا السؤال".

وبعد إيراد الكاتب لهذه الحادثة وغيرها من الحوادث يقدم تفسيره لهذه الظاهرة, استمع إليه وهو يقول: " ومن خلال شخصية السيدة الروسية , نؤكد مرة أخرى على أن هذه القدرات ما هي إلا حالات تلبس من الجن الذين لديهم قدرات تفوق قدرات البشر.
سبق لي وأن حاورت أحد المحضرين للجن (ع.ط.ح), وقد صرح لي بأنه منذ باشر إتصاله بالجن وتحضيره لهم في عام 1978 ولغاية الأن بأنه لا يستطيع أن يطلب منهم تحريك أي شيء من مكان إلى مكان آخر , وقد حاول ذلك مرارا إلا أنهم لم يستجيبوا له , و



هناك أيضا بعض التجارب والتي تم تسجيلها على استحياء , لأن الشكوك تدور حول مصداقيتها , ولكن سأذكر بعضها بإيجاز ...
من مثل هذه التجارب , قدرة بعض الأشخاص زيادة أو تقليل درجة حرارة الجسم البشرى ذاته , وقد تمت هذه التجربة أيضا على الماء في إناء ,
من هذه التجارب أيضا – والتي تم تفسيرها على أساس وجود روح شريرة ! – سماع أصوات مكررة مبهمة , أو تكسير بعض الخزفيات , أو أي نشاط غامض أخر تم تسجيله في البيوت أو المناطق المهجورة ,
أيضا تم تسجيل سقوط بعض الصخور من أماكن مجهولة , بل ونقل بعض الأثاث الثقيل من مكان لأخر دون وجود أشخاص !!!!


نشاط الروح الشريرة أو Poltergeist activity , يرتبط غالبا بالأطفال و المراهقين ,




نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة



وقد تم تسجيل بعض هذه الحالات في العصور الوسطى , وتم تفسيرها في ذاك الحين على أنها من فعل الشيطان , أو عن طريق مسّ شيطاني لأحد الأشخاص , ولكن هذه الظواهر تفسر حاليا بأنها PK activity ما وراء العقل .

تم تسجيل أيضا نوع أخر من نشاط العقل الزائد عن الطبيعي لدى أشخاص مرّوا بلحظات ما بين الموت والحياة , أو مرّوا بأزمات عاطفية صعبة , مع مثل هؤلاء , تم تسجيل حوادث كسقوط برواز صورة أو ساعة حائط , أو توقّف ساعة حائط كانت تعمل بشكل جيد أو العكس ......

في أبريل \ نيسان 2001 , قام بروفيسور علم النفس جاري شوارتز Gary Schwartz من جامعة أريزونا , بعمل حفلة أسماها (حفلة انحناء الملعقة) أو (spoon-bending party ) , فيها كان 60 طالبا قادر على ثنى الملعقة أو الشوكة التي أمامه بقوة عقله فقط أمام جميع الحضور .




نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة



التفســـــــير العلمي لذلك

هي على الأصح ليست نظريات علمية بحتة , ولكن مجرد تخمينات , ومن هذه التخمينات , ما قدّمه لنا روبرت شاكليت Robert L. Shacklett , حيث يقول أن معظم الأبحاث السابقة , وضحت أن إطلاق كميات كبير نسبية من الطاقة الطبيعية الموجودة داخلنا , قادرة على إطلاق قوة العقل الخاصة بالـPK , وهذه القوة قادرة بالتالي على تحريك الأشياء أو على الأقل قادرة على التأثير على ما حولنا , لأن هذه الطاقة – في رأيه – متصلة لا شعوريا فيما حولنا من أشياء , وبالتالي طاقتنا الطبيعية تكون في حالتها الطبيعية إلا إذا حدث وأن زادت طاقة الفكر – أو على حد تعبيره - طاقة العقل .....

وهكذا يبقى اللغز !!
ولكن بالفعل تم تســجيل بعض النظريات , والتي – على حسب رأيي الشخصي – ليست نظريات , ولكن افتراضات و تخمينات ......
• أولى هذه النظريات , قام بها مجموعة من الباحثين , حيث يظنّوا أن هذه الطاقة ناتجة عن اتصال كمّي , حيّرت قوانين ميكانيكا الكم الطبيعية .
• النظرية الأخرى تفترض وجود مجال مغناطيسي أو magnetic field حول الجسم بالكامل , ممكن تركيز هذه الطاقة في زمان و مكان محددين .
• تخمين أخر يفترض في حالة عمل تجربة , وفي وجود عدة أشخاص , ممكن تركيز طاقاتهم على شئ معين – كمنضدة مثلا – وبالتالي يتحرك هذا الشئ بتجمّع طاقاتهم المتماسكة عليه .



تطوير و اختبار وجود هذه القدرة عندك

يقول ديجا أليسون Deja Allison أن كل شخص لديه القدرة على تنمية قدرته الخفية لتحريك الأشياء بقوة عقله اللاشعوري , ويجب أن يكون الشخص في أقصى حالات الوعي , لا بأن (يتمنى) أن تنثني الملعقة , ولكن بأن (يركز) كل تفكيره عليها .....

تقترح بعض المواقع المتخصصة في مجال ما وراء العقل , إمكانية تطوير القدرات العقلية لأي شخص , ولكن نفس المواقع لم يبرهنوا على مصداقية أو مدى فاعلية ذلك .

ماريو فارفوجليز Mario Varvoglis بروفيسور في جامعة برينكتون Princeton University , يعتقد أنه أفضل طريقة لتنمية قدراتنا على تحريك الأشياء بقوة عقولنا , ليس بأن نبدأ في تحريك الأشياء الكبير كمنضدة مثلا , ولكن بتجربة ذلك على أشياء مجهرية صغيرة الحجم , و بالفعل تم تسجيل معظم الأبحاث بنجاح تام في معاملهم المعروفة باسم Princeton Engineering Anomalies Laboratory أو باختصار PEAR , والتي تم تسجيل فيها أكثر من حالة استطاعت تنمية قدراتها على تحريك الأشياء الصغيرة أولا .......




نقره لعرض الصورة في صفحة مستقلة



هناك سبع خطوات لتنمية ذلك :
1- الاسترخاء التام لمدة نصف ساعة يوميا , والتدريب على ذلك كل يوم .
2- الآن حاول مرة أو مرتين يوميا , التركيز على أي شيء صغير , كل يوم لمدة نصف ساعة على الأقل .
3- ركز على شيء معين يوميا لمدة أسبوع .
4- خذ الأمر بهدوء واسترخاء تام أو كما يقولون take it easy و اعتبرها مجرد تسلية أو لعبة , ولا تأخذها بمحمل الجد , وإلا فشلت تماما .
5- لا تستسلم أبدا و ابتعد عن الإحباط .
6- لا تفكر في أنك لا تستطيع فعل ذلك , لأنك حتما تستطيع .
7- صدّق نفسك , أنت تستطيع فعل ذلك .


أو باختصار شديد ..
Relax
+
Focus
+
Use your mind

قم بعمل بعض الاختبارات مثلا حاول التأثير على بندول ساعة متحرّك , أو أن ترسم خطا في ورقة !!!!!




 

رد مع اقتباس
قديم 06-07-2011, 07:38 AM   #35

الإدارة العــــامة

نجم مضىء دائما



الصورة الرمزية امير الظلمات
امير الظلمات غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 488
 تاريخ التسجيل :  Mar 2010
 أخر زيارة : 09-29-2014 (06:02 AM)
 المشاركات : 22,283 [ + ]
 التقييم :  11
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: قدرات عقلية خارقة



التمارين لمساعدة أنت تطوّر قدراتك
((((تمرين البوصلة))))

إنّ تمرين البوصلة شيء الذي أنا ما زلت أتلاعب ببين الحين والآخر. هي أحد "الأدوات" الأسهل أعرف تلك سهلة الوصول لفقط حول أي شخص، ورخيص نسبيا. لماذا بوصلة؟ لأن إبرة نوع بوصلة العربات وتعرض أقلّ كمّية الإحتكاك والمقاومة السطحيّة.

1.ضع البوصلة بشكل قاطع على سطح مستقرّ. لا يهم ما إتّجاه الذي الإبرة يشير في. كان عندي شخص ما يسألني حالما. هذا تمرين حول بإتجاه عقرب الساعة، على أمل. ولو أنّ، كان هناك تلك الأوقات التي أنا أحصل عليه يحرّك عدّادا يسجّل وقت حكيما. لست متأكّد الذي ذلك حقا. حدث في المختبر متى أنا إشتركت في محو ضوضاء ساكنة أو "بيضاء" من أشرطة الكاسيت. ذلك كان جزء تجربة التي كان لا بدّ أن نمدّد النغمات أو تضرب شريطا. تقول العوائق في مدى طبيعي قد يكون هناك 10 إشارات في 10 مدى ثاني، شغلي، بالإضافة إلى الآخرين الذين كانوا يشاركون، كان أن يمدّد الإشارات لكي كان هناك أكثر في ذلك المدى نفسه. عمل لكن كلّ سابقا في لفترة قصيرة بديت لتقصيرهم بدلا من ذلك لكن ذلك قصّة أخرى كاملة. فقط يتذكّر للمحاولة للإتّجاه بإتجاه عقرب الساعة من الإبرة.

2.هذه الطريقة الطريقة اليدوية. ضع واحد أو كلتا الأيدي حوالي بوصة 1 أو بوصتين فوق البوصلة. أغمض عيونك، لكن إذا تغمض عيونك أنت ستحتاج محدّد مواقع لمراقبة الإبرة لك.

أفترض بأنّك يمكن أن تسجّل بالفيديو نفسك وتفحص الشريط فيما بعد. الأدوات الإلكترونية! أنا قادم، لا تعتقد أيّ شيء! فقط يخفّف مسك يدّك فوق البوصلة لها عزيمة عارفة بأنك هناك لتعمل -- ثمّ فقط يسمح للشبكة العصبية في دماغك لتعمل الذي تعرف كيفية عمل. يكون على وعي تام، على أية حال، لماذا أنت هناك تعمل ما أنت تعمل لا تفكّر في الموضوع، هذا كلّ ما في الأمر. لا تفترض لكي تشاغل الجزء الإدراكي من دماغك. أنت قد أو قد لا تحسّ إندفاع الطاقة خلال ذراعيك والأصابع. أنا عادة أعمل. أحيانا، خشخشة شعري خارج وأنا أبدو مثل أنا خوّفت أو أوشكت أن أضرب ببرق. إذا ذلك ليس بصر! ! هذا كل ما موجود إلى هذا التمرين. السهل البسيط وبدقّة. هدفك وهدفك الوحيد في هذه نقطة الإتصال أن تحصل على الإبرة للتحرّك.

كلمة الحذر. لا تستعمل بوصلة غالية، بينما عادة هذا التمرين يصفّي مخرّبا هو لعمل بينما بوصلة فعلية ثانية. هذه الطاقة ستعدّل بعض التراكيب.





((((كورك وماء يتمرّنان))))

1.هنا تمرين سهل آخر لشحذ مهارات ك. هذه الطريقة بسيطة جدا للوضع سويّة. الماء؟ نعم، يتذكّر؟ إحتكاك سطحي أقل ويعرض مقاومة أقل. إذا أنت ستصبح قادر على إستعمال طاقة ، على الإطلاق، ثمّ هذه المن المحتمل الأكثر سهولة. أساسا، كل ما تحتاج إليه هو طاسة الماء، فلينة، ودبوس ورقي صغير. أنت تستطيع أمّا تلصق الدبوس الورقي إلى قمّة الفلينة، إذا تحبّ، بينما كلّ أنت تحاوله تضاف وزن صغير لسدّ لذا الفلينة لا تعوم حول لوحده بتيار الغرفة أو تدفّق الغرفة الجوي. إنّ الطريقة الأخرى أن تجعل أخدود في قمّة الفلينة. حلّ الدبوس الورقي وإسمح بدخوليرتاح الأخدود. بأي من الطّرق، كلا العمل فقط غرامة.

2.ثانية، كما في طريقة البوصلة، يضع أيديك حوالي البوصتان فوق الفلينة. أصدر كلّ الأفكار المدركة بالنسبة إلى ماذا يجب أن تكون قادمة عصرية. فقط ترك تدفّق الطاقة. أحسسه يتحرّك خلال ذراعيك وخارج خلال أطراف أصابعك. في جلسة جيّدة جدا أنت يمكن أن تأخذ تلك الفلينة تبحر في جميع أنحاء الطاسة.

3.حاول تذكير بأنّ هذا "الحدث" يحدث في الوسط من / على مراحل الوعي. أنا لا أعني عدم شعور مثل فقد الوعي أو إغماء الذي شيء آخر. أعني مدرك هنا ولست مراحل مدركة من وعي الحقيقة. أتذكّر عندما أنا أولا كنت أحاول هذا الأسلوب عندما بدأت قبل سنوات. حاولت، وحاولت (أنا ما زلت حقيقة راغبة ومفكّرة في تلك الأيام) لكن تلك الفلينة لم تتزحزح. عندما فجأة الهاتف دقّ في تلك اللحظة منّي لا أفكّر الفلينة طارت إلى جانب الضربة!





تيليكينيسيس

((((الخشب العائم)))))))

تمرّن واحد

تأمّل للنصف الساعة.

إملأ طاسة زجاجية واضحة بالماء العذب. أسقط مسواكا أو جسم خشبي صغير آخر في منتصف الصحن. منذ لن يكون هناك إحتكاك بين الماء والجسم، سيكون أمرا سهلا تحريكه لأن هناك مقاومة أقل.

أصبح مريح وتنفّس بعمق.

إنظر إلى المسواك. تخيّل خروج رأيك "اليدوي" ويدفع الجسم، ويتخيّل بأنّ ينزلق عبر الماء إلى الجانب الآخر للصحن. أحسس الطاقة التي تدفعها. أنت يجب أن تبدأ بملاحظة بعض الحركة بعد فترة. أنت تستطيع إستعمال أيديك لتوجيه طاقتك، لكن لا يمسّ أو ينفخ على المسواك.

عندما مارست هذا وأنت تعتقد بأنّك تعلّمته، تأخذه خطوة للأمام واحدة. تخيّل بأنّك تضغط على الجسم، يجبره للذهاب تحت سطح الماء. هذا سيأخذ تركيز أكثر، لكن النتائج أيضا أكثر أهمّية.

*الأجسام الطبيعية (متقدّم):
أنت تستطيع الإستعمال عدد من الأجسام الطبيعية، ويحاول تحريكهم. بعض الإقتراحات: بقشيش ملعقة، الذي متوازن من جانب كأس (أنت تستطيع مسك يدّك قرب). إنحناء لهب شمعة. جعل تحوّل بندول. أو أشياء محاولة الأكثر صعوبة مثل رفع الجسم (نفسك تضمّنت)، أبواب منغلقة الخ.
للأساليب الأكثر تقدما تفحص صفحة الأساليب المتقدّمة أو صفحة الإرتفاع.

*تيليكينيسيس الطبيعي:
إنتقال جسم صغير
إختر صغيرا، جسم وزن خفيف، صنع من معدن خفيف من المفضل، مثل حلقة رخيصة.

وضّح رأيك بالكامل. أنت يجب أن يكون عندك لا حالات صرف إنتباه على الإطلاق، ويحاول عدم ترك أفكار خاطئة في رأيك، أو أنت ستفقد تركيزك. التركيز حيوي.

إبن "نفقا" بينكم والجسم. تصوّر هذا النفق بين نفسك والجسم. ترى الجسم فقط. كلّ شيء آخر خارج النفق، وهكذا، خارج رأيك.

الآن، يتخيّل أيدي رأيك تخرج وتسحب الجسم في. عندما تحسّ السحب،


 

رد مع اقتباس
قديم 06-07-2011, 07:38 AM   #36

الإدارة العــــامة

نجم مضىء دائما



الصورة الرمزية امير الظلمات
امير الظلمات غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 488
 تاريخ التسجيل :  Mar 2010
 أخر زيارة : 09-29-2014 (06:02 AM)
 المشاركات : 22,283 [ + ]
 التقييم :  11
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: قدرات عقلية خارقة



إجلس في مكان هاديء وفي ضوء مثالي لاتفتح كل الأنوار ولا تجلس في الظلمة ..ضع إصبعك الأوسط على المنطقة التي بين عينيك وبين الجبين ..لا تضغط وتوتر يدك..فقط ضعها على هذه المنطقة..إفتح عينك وأغلقها عدة مرات ..أي أرمش بشكل طبيعي ثم أغلق عينك وتخيل أن عيناً بدأت تظهر في المنطقة التي تلمسها بأصبعك وهي مغلقة كما عينك الماديتان مغلقتان إجعلها تتشكل في خيالك حتى تراها واضحة ..الآن أفتح عينك وتخيلها تفتح هي الأخرى وأرمش عدة مرات وهي ترمش مع عينك وأصبعك ما يزال في مكانه حاول أن تشعر بوجودها وأن إصبعك يتحسسها بالفعل ويتحسس حركة رمشها وهي تفتح وتغلق ..أبعد أصبعك بعد أن تتيقن من إحساسك الصادق بها ..وسترى مسارات الطاقة بألوانها ..وإن لم ترها فحاول مرات أخرى وستنجح لأنها نجحت مع كثيرين ليسوا أفضل منك ..
_________________


 

رد مع اقتباس
قديم 06-07-2011, 07:39 AM   #37

الإدارة العــــامة

نجم مضىء دائما



الصورة الرمزية امير الظلمات
امير الظلمات غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 488
 تاريخ التسجيل :  Mar 2010
 أخر زيارة : 09-29-2014 (06:02 AM)
 المشاركات : 22,283 [ + ]
 التقييم :  11
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: قدرات عقلية خارقة



الانتباه إلى منطقة ما بين الحاجبين... أغمض عينك، وبعدها ركّز كلا عينيك إلى منتصف المسافة بين الحاجبين. ركز تماماً في الوسط بعينين مغمضتين كما لو أنك تنظر بهما في الحالة العادية. أعطِ كامل انتباهك لها.

هذه طريقة من أبسط الطرق التي تهتم بجعلك متنبّه. لن تستطيع أن تكون منتبه لأي جزء آخر من الجسد بصورة سهلة. هذه الغدة تمتص الانتباه. إن أعطيتها انتباهك، ستصبح عيناك كلاهما منومة مغناطيسياً بالعين الثالثة. ستصبحان مثبّتتين ولن تستطيعا الحركة. إن محاولة الانتباه إلى أي جزء آخر أمر صعب. العين الثالثة تجذب الانتباه، تجبر الانتباه بالتوجه إليها. إنها مغناطيس جاذب للانتباه. لذلك جميع المناهج في العالم قد استخدمتها.


إن أسهل أمر:هو تدريب انتباهك، لأنك لست فقط تحاول أن تكون منتبه ، بل إن الغدة نفسها تساعدك
سوف ينجذب انتباهك إليها قسرياً، فهي ممتصة له.

قِيل في كتب التانترا القديمة: أن التركيز بالنسبة للعين الثالثة كالطعام، فهي جائعة لأزمان وأزمان، بانتباهك إليها فأنت تُحيينها .. ستحيا من جديد .. فقد أُعطيت الطعام ..

بعد معرفتك أن التركيز طعامها ، ..عندما تشعر أن انتباهك يُجذب مغناطيسيا ، تسحبه الغدة نفسها، حينها لم يعد التركيز صعباً عليك. فقط عليك معرفة النقطة الصحيحة.

إذاً أغمِض عينيك فقط و دَع العينين تتجه إلى المنتصف .. واشعر بالنقطة.

عندما تصبح قريب من تلك النقطة، ستثبت عيناك فجأة. عندما يصبح من الصعب تحريك العينين، اعرف أنّك وصلتَ إلى النّقطة المطلوبة ..

الانتباه بين الحاجبين .. دع العقل يسبق الأفكار ......
إذا وُجد هذا الانتباه .. ستختبر للمرة الأولى ظاهرةً غريبة ...
للمرة الأولى سترى الأفكار تجري أمامك..
ستصبح الشاهد كأنه فيلم يمر أمامك ..الأفكار تجري و أنت تشاهدها.
حالما يكون انتباهك مركّزاً في العين الثالثة، ستصبح فوراً الشاهد على الأفكار..



عبر العين الثالثة تصبح الشاهدة،وترى الأفكار من خلالها كالغيوم التي تمرُّ في السماء أو كأناس يمرّون على الطريق ..

أنت تجلس الآن في غرفتك و عبر النافذة تراقب السماء .. أو الناس على الطريق
لست محدود أو مرتبط بهم الآن أنت منعزل .. منفصل عنهم .. مراقب من على التل ..
هناك فَرق ..


هذه التقنية الخامسة هي تقنيه البحث عن الشاهد ..

الانتباه بين الحاجبين .. دع الفكر يسبق الأفكار ...

و انظر الآن إلى أفكارك ، واجه أفكارك الآن
اجعل الشكل يمتلئ بعطر النَّفَس حتى قمة الرأس، وهناك دعه يغدق مثل النور.

عندما يتركَّز الانتباه على مركز العين الثالثة بين الحاجبين يحدث أمران : الأول هو أن تصبح فجأة أنت الشاهد ..

يحدث هذا بطريقتين. إنك تُصبح شاهداً و تصبح مُرَكِّز في العين الثالثة..

حاول أن تكون الشاهد مهما كان يحدث حاول أن تكون الشاهدة... أنت مريض، الجسد يتألم ، تُحسّ بالتعاسة و المعاناة، مهما كان .. كن أنت الشاهد عليه
مهما كان يحصل لا تحدّد نفسك به .. كن شاهدا . مُراقباً


و عندما تصبح الشهادة ممكنة .. تصبح أنت متمركز في العين الثالثة.
و العكسُ صحيح ... إذا كنت متمركز في العين الثالثة ستصبحُ شاهداً ..


هذان الشيئان جزءٌ من الأول.. فالجُزء الأول هو :
بتركيزك على العين الثالثة ستنشأ لديك النفس الشاهدة ..

تستطيع الآن أن تواجه أفكارك
هذا الشيء الأول. أما الثاني فهو أنك تستطيع أن تشعر بالذبذبات الدقيقة الرقيقة للتنفّس، تستطيع الآن أن تشعر بشكل النَّفس .. بجوهره العميق ..



أولا - حاول أن تفهم ما معنى "الشكل" ... وما المقصود بـ "جوهر النفس"

خلال تنفُّسك،لستَ فقط تسحب الهواء من الجو ..
العلم يقول إنك تتنفس الهواء فقط .. الأوكسجين ..
الهيدروجين و الغازات الأخرى مجتمعة في الهواء.

يقولون إنك تتنفس الهواء .. !!!!!!!
و لكن (التانترا) تقول إن الهواء وسيلة فقط .. و ليس الشيء الحقيقي .

أنتِ تتنفس البرانا .. الحياة .. الطاقة الحيوية ..

الهواء وساطة لا غير .. البرانا هي المضمون . أنت تتنفس البرانا وليس فقط الهواء ..

العلم الحديث لا يزال غير قادر على أن يكتشف ما إذا كان هناك شيء مثل البْرانا .. و لكن بعض الباحثين شعروا بشيء ما غامض ..

التنفّس ليس ببساطة (الهواء) .. لقد شعروا بهذا في العديد من الأبحاث الحديثة أيضا ..
بالتحديد علينا ذِكر اسم واحد .. (ويليام ريخ) .. عالم نفس ألماني ..
حيث دعاها .. قوة الأورجون .. ( قوة الحياة في الأشياء .. )
و هذا الشيء نفسه البرانا ..
يقول ويليام أنك بتنفسك للهواء فهو يقوم بدور الوعاء لا غير ، و هناك محتوى غامض يُدعى بالبرانا أو الاورجن ... أو الطاقة الحيوية و الحياة ..

و هذا دقيق جداً..
بالفعل فهو ليس مادياً..
الهواء هو المادة ..و الوعاء .. لكن شيئا ما..دقيقٌ غير مادي يتحرك .. يضجّ بالحياة داخله ..

آثاره يمكننا أن نشعر بها .. وجودك مع شخص نشيط يُشعِرك بحيوية ما تُشرق بداخلك.

وجودك مع مريض سيُشعرك .. كأن شيئا ما قد أُخذ منك ..
عندما تذهب إلى المشفى ، لِمَ تشعر بالتعب؟؟؟؟؟


لأنك هناك تصبح مسحوب من كل الجهات حولك ..
جوّ المشفى كلّه مَرَضٌ .. و الكلُّ يحتاجُ لمزيد من طاقةَ الحياة .. مزيد من البرانا..
إذا كُنتَ هناك.. تبدأ البرانا فجأة بالتدفق خارجة منك
لذا تشعر بأنك مخنوق عندما تكون في الزّحام .. لأن البرانا عندها تُسحب مِنك ..


عندما تكون وحيد تحت سماء الصباح، تحت الأشجار،
فجأة تشعر بالحيويّة في داخلك .. البرانا ..

كل شخص يحتاج لمساحةٍ معيّنة .. إذا لم تُعطى له تلك المساحة،تبدأ البرانا بالتدفق خارجه ..


بتركيزك على العين الثالثة تستطيع فجأة أن تراقب جوهر النَّفَس .. ليس النَّفَس و لكن جوهرها .. البرانا ..

و إذا استطعت أن تراقب جوهر النَّفَس- البرانا- فقد وصلت إلى النقطة التي منها تستطيع أن تقفز ، والاختراق سيحصل...



لا تحتاج لأيّ جهد ..
(سوف أشرح لكِ كيف يعمل الخَيَال . .. عندما تصبح مركّزاً في العين الثالثة .. تخيل و الأشياء سوف تحدث ..
في نفس الزمان و المكان .. (

الآن مخيّلتك عبارة عن وعاء فقط .. فأنت تمضي في تخيّلاتك .. و لا شيء يحصل ..
و لكن في بعض الأحيان ، بدون معرفتك .. تحصل بعض الأشياء في الحياة العادية أيضا..
تُفكّرين في صديقٍ لك .. و إذ به يطرِق الباب ..
تقول أن قدوم صديقك صدفة..
أحيانا مخيّلتك تعمل كأنها مُصادفة .. و لكن مهما كان الوقت الذي حصل فيه هذا .. حاول الآن وتذكّر و حلّل الأمر بكلّيته ..
عندما تشعر بأنّ مخيّلتك أصبحت واقعيه .. اذهب للداخل و راقِب ..
.. لا بد أن انتباهك في مكان ما كان قريباً من العين الثالثة ..

بأي لحظة تحصل هذه الصدفة : فهي ليست صدفة .. تبدو لك هكذا لأنك لا تعرف علم هذا السر..
إن فكرك يكون قد انتقل دون وعيك إلى قرب مركز العين الثالثة ..


إذا كان انتباهك في العين الثالثة ..يكون تخيّلك كافي لتحقيق أي ظاهرة .. (بعد إذن الله تعالى)
تقول هذه السوترا أنك عندما تصبحي متمركزةً بين الحاجبين وتستطيع أن تشعر بجوهر النَّفَس .. و تدع الشكل يمتلئ ..
تخيّل الآن أنّ الجوهر يملئ رأسك كلّه .. بالتحديد القسم الأعلى منه .. الساهاسرار...أعلى مركز نفسي...

في اللحظة التي تتخيل فيها ذلك سيصبح مليئاً .. هناك (في قمة الرأس) دَعه يغدِقُ مثل النّور ..
جوهرُ البرانا هذا يغدق من قمة رأسك كالنّور .. و سيبدأ يغدق ، و تحت وابل النور سوف تنتعش .. أصبحتَ جديد تماماً .. هذا هو معنى الولادة الجديدة الداخلية ..

إذاً أمران .. الأول تمركزك في العين الثالثة، وتصبح مخيّلتك قويّة جبّارة .. لذا نؤكّد كثيراً على النّقاء .. قبل عمل هذه التمارين كُوني نقيةً .

النقاء لا يعني المفهوم الأدبي للتانترا.. النقاء مهم .. لأنك بتركيزك على العين الثالثة دون نقاء فكرك، تصبح مخيلتك خطرة .. خطرة عليك و على الآخرين ..

إذا كنت تفكر في قتل أحد ما .. إذا كانت هذه الفكرة هي المسيطرة على بالك .. التخيّل وحده كفيل بقتل الشخص .. لذا نؤكد و نصرّ على النقاء قبل الشروع بالتأمل.


قِيل لفيثاغورث أن يصوم عبر تنفس معين .. ( هذا التنفس ) لان الإنسان بهذه الحال يسافر إلى مكان خطر جدا .. ، و بتواجد الطاقة و القوة يتواجد الخطر .. فأفكارك غير الصافية ستستغل الطاقة مباشرة..




لقد تخيَّلت مرارا أن تَقتُل و لكن المخيلة لم تعمل .. من حُسن حظِّك ... لأنّها إذا عملت و إذا تجسّدت بسرعة .. عندها ستصبح خطرة .. ليس فقط على الآخرين و لكن على نفسك أيضا !!!

تركيز الفكر في العين الثالثة و مجرد التفكير بجريمة مثلاً سوف يصبح جريمة ، و لن يكون لديك الوقت لتفكري أو تغيّر فهذا سيحصل مباشرة ..

لا بد أنك شاهدت شخصا يُنوَّم مغناطيسياً ، عندما يُنوّم الشخص مغناطيسيا يقول المنوم كلمة و المنوَّم سينفّذ فوراً ..

مهما كان الطلب مضحكا ، مهما كان غير منطقي أو مستحيلا فالمُنوَّم سينفّذ .. ما الذي يحصل؟؟؟؟؟؟؟


يرتكز التنويم المغناطيسي على هذه القاعدة الخامسة .. عندما ينوَّم الشخص مغناطيسيا ، يطلب إليه أن يركّز انتباهه على نقطة معينة ( على ضوء معين)


بتركيز عينيك على أي نقطة محددة ، خلال ثلاث دقائق يبدأ انتباهك الداخلي بالجريان نحو العين الثالثة ،
و في الدقيقة التي يجري فيها الانتباه نحو العين الثالثة ، يبدأ وجهك بالتغير ، و المنوِّم المغناطيسي يعرف عندما يبدأ وجهك بالتغير ،
فجأة يفقد وجهك كل الحيوية و يبدو ميتا .. كأنّك نائمةٌ بعُمق ، و المنوّم يعرف مباشرة عندما يفقد وجهك البريق و الحياة ،
هذا يعني أنّ انتباهك قد جذبَته العين الثالثة ، أصبح وجهك ميتا .. الطاقة بكاملها تجري نحو العين الثالثة ..
نقطة على الحائط أو شيء آخر كَعَينَي ّ المنوِّم مثلا..

و هنا يعرف المنوِّم أن كل ما يقوله سيتحقق .. يقول ..[أنت الآن تغرق في نومٍ عميق].. و فعلا تغرق
يقول[أنت الآن غيرُ واعي].. و تفقد وعيك مباشرة ..


الآن كل شيء ممكن أن يحصل ، .. إذا قال ...[أصبحت الآن نابليون].. فتصبح نابليون ..
ستبدأ بالتصرف مثل نابليون ، ستبدا بالتحدث مثل نابليون، إشاراتك ستتغيّر ، لا وعيك هو الذي سيقود ويَخلق الحقيقة ..



بالنسبة للشخص المركّز في العين الثالثة ، الأحلام ستصبح حقيقة و الواقع بأكمله سيصبح مجرد حلم ... لأنه بتحويل حلمك إلى واقع لا يوجد فرق بين الواقع و الحلم
هذا ليس اقتراحاً نظرياً ، ليس تصريحاً فلسفياً ..
بل هو بالأحرى ، التجربة الداخلية، لشخص ما مُتركِّز في العين الثالثة ،


عندما تركز على العين الثالثة ، تخيل فقط جوهر البرانا يتدفق من رأسك .. و كأنّك جالس تحت شجرة و الأزهار تتدفق عليك، أو أنك تحت السماء و فجأة بدأت الغيوم تُمطر ... أو أنك تجلس في الصباح وقد أشرقت الشمس وأرسلت أشعتها .. و بدأ النور بالتدفق ، تخيّل ، و مباشرة هناك تدفُّق ، تدفُّق النور يسقط للأسفل من قمة رأسك ..

و الأهم من ممارستك لهذا التأمل هو نقاء فكرك قَبلَه ..



القوى الكامنة فينا جبارة ، تستطيع أن تحوّل فكرنا وأحلامنا إلى واقع ..(بإذن الله) و بما أن غايتنا من هذه القوى سلامُ الأرض ، عمارها لا دمارها .. فلنستغلّها في ما ينفع ولنَشعُر بصفاء الفكر و سلامة النيّة .. لا قَبل هذا التأمل فقط .. و لا قَبل أي تأمل .. بل قَبل إقدامنا على أي عمل .. جاعلين كل أعمالنا .. عبادة.....


 

رد مع اقتباس
قديم 06-07-2011, 07:40 AM   #38

الإدارة العــــامة

نجم مضىء دائما



الصورة الرمزية امير الظلمات
امير الظلمات غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 488
 تاريخ التسجيل :  Mar 2010
 أخر زيارة : 09-29-2014 (06:02 AM)
 المشاركات : 22,283 [ + ]
 التقييم :  11
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: قدرات عقلية خارقة



استقدمت صحيفة شعبية بريطانية فتاة روسية لها قدرة خارقة أذهلت الأطباء والعلماء، إذ تستطيع أن تنفذ ببصرها إلى عظام الإنسان وأعضائه الباطنية بالشكل الذي تقوم به أجهزة الكشف بالأشعة السينية

وكانت الروسية ناتاشا ديمكينا [17 عاماً] قد حيرت الأطباء في بلادها بقدرتها الفريدة التي تجعل مئات الأشخاص ينتظرون أشهراً للحصول على موعد معها لتستطيع تشخيص عللهم


وكانت صحيفة 'ذي صن' الشعبية البريطانية وفقا لصحيفة [الخليج] قد تكفلت بنفقات سفر وإقامة ناتاشا ووالدتها وشقيقتها الصغرى في لندن لمشاهدة قدرتها الخارقة عياناً بياناً، وعرضت عليها محررتها الصحافية بريوني واردن [36 عاما] التي عانت كسوراً وإصابات خطيرة بحادث سير تعرضت له في أكتوبر الماضي

وقالت الصحافية البريطانية إن ناتاشا ما إن أمعنت النظر إليها حتى سارعت بتحديد مكان مؤلم على عمودها الفقري، ووصفت لها الكسور التي تعاني منها في منطقة الحوض والجانب الأيمن، ثم قالت لها إن 'جسماً أجنبياً غريباً يوجد داخل فكها، وهو في الحقيقة قضيب تم تثبيته لأبقاء العظام في مواضعها.
وأظهرت ناتاشا مقدرتها الخارقة أول مرة عندما كانت في العاشرة من عمرها حين قالت لأمها ناتيانا أستطيع أن أرى حبتي فاصولياء وقطعة طماطم ومكنسة كهربائية! وكانت تشير إلى كليتي أمها وقلبها وأمعائها، ولم تكن تعرف أسماء تلك الأعضاء على وجه التحديد

وحققت ناتاشا شهرة واسعة في مسقط رأسها بلدة سارانسك عاصمة جمهورية ملدوفيا الروسية التي تبعد نحو 400 ميل عن موسكو، ويصطف الناس بأعداد كبيرة أمام منزل أسرتها لتقوم بالكشف عليهم

وتقول ناتاشا : كل ما أستطيع قوله إن عقلي يرى قبل عينيّ، ويبدو أنني أملك بصرين وليس بصراً واحداً، أحدهما طبيعي، والآخر اسميه إبصاراً طبياً، إنني أستطيع أن أرى ما في داخل الجسد البشري

وأوضحت والدة ناتاشا أن ابنتها تتلقى يومياً نحو 100 محادثة هاتفية من مرضى، وبعدما كانت تقدم خدماتها مجاناً لزوارها، أضحت تفرض على كل مراجع دفع مبلغ 400 روبل روسي [نحو 10 جنيهات استرلينية] في مقابل تشخيصها لعلّته


 

رد مع اقتباس
قديم 06-07-2011, 07:40 AM   #39

الإدارة العــــامة

نجم مضىء دائما



الصورة الرمزية امير الظلمات
امير الظلمات غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 488
 تاريخ التسجيل :  Mar 2010
 أخر زيارة : 09-29-2014 (06:02 AM)
 المشاركات : 22,283 [ + ]
 التقييم :  11
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: قدرات عقلية خارقة



الموجات الفكرية .. هي الركيزة الاساسية لما يسمى الشعور عن بعد .. ( التخاطر ..Telebathy )
وهي أيضاً ركيزة أساسية في Telekinesis .. تحريك الاشياء المادية عن بعد بدون أي وسيلة مادية .. فقط بقوة الفكر .( العقل فوق المادة)
وتعتبر الموجات الفكرية .. أساس علم الباراسيكولوجي (ما وراء علم النفس) من شقين أحدهما بارا( Para) ويعني قرب أو جانب أو ما وراء , أما الشق الثاني فهو سيكولوجي ( Psychology) ويعني علم النفس .. أي ( باراسيكولوجي ) يعني ( ما وراء علم النفس ).
—————–
موطن الموجات الفكرية
Pineal giand
هذه الغدة تدعي الغدة الصنوبرية أو كما سمها ( ديكارت) مكمن الروح .. لهذه الغدة نشاطات بيولوجية .. كتحكم بالجوع والعطش .. ونشاطات روحية .. وهذا ما يهمنا.
هذه الغدة هي بمتثابة جهاز اتصال لا سلكي ( مرسل ومستقبل ) تعمل على اصدار الموجات الفكرية واستقبالها ) وبهذا يقول العالم علي عبد الجليل راضي (تتشعع من هالة الإنسان عن طريق مستوياته السبع إشعاعات أو أمواج في جميع الجهات . فهو كأي كائن له ذاتية أو بمعنى آخر له سرعة اهتزاز أو تردد معين . فمثله كمثل الشمس عند ما تشع الضوء أو كمثل الموقد الذي يشع الحرارة أو كالزهرة التي تشع الرائحة )

عبر راضي عن طبيعة الفكر باسلوب سهل ومريح ومفهوم .
يمكن أن نشبه العقل البشري بجهاز الهاتف النقال ..العقل عندما يفكر يقوم بأرسال موجات فكرية . واذا فكرت في صديق لك . فإن المخ يقوم بإرسال موجات فكرية إلى الشخص الذي تفكر فيه . فالمخ هنا بدا كالجاهز النقال .. وصورة الشخص تمثل رقم الهاتف .
ربما الكثير منا حصل معه حالات تخاطر لا ارادية ..
ربما كنت تفكر في يوم في صديق لك غائب عنك منذ مدة .. وخطر على بالك فجأة بدون مقدمات .. واذا بهذا الصديق يتصل بك أو يرن جرس البيت .
ربما كنت تفكر في موضوع ما .. وفي اليوم التالي أخبرت صديق لك بما كنت تفكر .. واذا به يقول لك إنه كان يفكر بنفس ما فكرت به أنت بنفس الوقت.
وامور كثيرة كهذه .. تحصل .. حاول أن تتذكر والشيء الذي يقف وراء هذه الاخبارات اللاشعورية هو ( الموجات الفكرية ) .
ثمة عدة طرق لارسال موجات فكرية إلى شخص معين . والتأثير عليه عن بعد . منها لتأثير على شخص تعرفه ويعرفك . ومنها لا تعرفه ولا يعرفك . ومنها أيضاً تسمع عنه ولا تعرف مظهره الخارجي .
الذبذبات الفكرية .. تصدر من الغدة الصنوبرية .. وهذه الغدة يسيرها العقل اللاواعي( الباطن ) عندما يفكر الانسان بامر ما .. فأن هذه الغدة تصدر موجات فكرية تحمل طبيعة التفكير إلى الهالة (Auro) والهالة تصدر هذه الموجات إلى الفضاء الخارجي .. وطبيعة الافكار تقرر مصيرها .
———
الموجات الفكرية والتخاطر Telebathy
تعتبر الرسائل التخاطرية ( الروحية ) من أجمل ما يمكن أن يقدمه لنا الباراسيكولوجي
Para Psychology
اذ نستطيع أن نتواصل من خلالها مع من نحب بدون تدخل أي حاسة من حواسنا المادية اواستعامل وسائل الاتصال التكنولوجية .
واذا أردت أن تجرب بنفسك فن التخاطر .. الامر سهل جداً ..
ولكن قبل ذكر الطريقة .. كل ما كنت طيب وقلبك صافي وروحك شفافة ستكون رسائلك قوية .. واذا كنت من الناس كثيرون الغضب أو بمعنى آخر الذين يحقدون كثيراً .. أنصحك أن تبدل شعور الحقد والكره في عملية ارسال الرسالة لان الاحتفاظ به سيحول دون وصولها.
سنذكر آلية لارسال رسالة روحية لشخص تعرفه :-
وهذه النوع من التخاطر يعد أسهل نوع ..لانك تعرف الشخص ويمكنك أن تراه شكله الخارجي بذهنك .
ويلزمك عملية استرخاء جيدة .. وصفاء عقلي ..ويحبذ أن تكون وحدك في الغرفة وتكون الانوار خافتة وأنصح بأن تكون الانوار الخافتة زرقاء اللون أو شمعة .
الآن استحضر صورة الشخص في ذهنك .. وناديه باسمه في ذهنك .. ركز على تفاصيل الصورة .. وخصوصاً ملامح الوجه .. الان.. تكون قد انطلقت من الغدة الصنوبرية عن طريق الهالة موجات فكرية أيقظت اللاشعور في الشخص المُستقبل .
ابدأ ببث رسالتك .. قل له ما تريد .. مثلاً قل له اتصل بي الان .. أو تعال الي ..أو أعدل عن رأيك في القضية الفلانية .. أو وافق على طلبي الفلاني.. أي شيء تريده
وينصح أن تكون مدة ارسال الرسالة لا تقل عن ثلث ساعة .
آلية ثانية .. وهي أشد تأثير
قف مقابل مرآة كبيرة نواعاً ما .. أشعل على جانبي المرآة شمعتين في الظلام .. تخيل صورة الشحص المُستقبل في ذهنك .. حاول ( ويجب أن تنجح) أن ترى صورة الشخص المستقبل في المرآة بدل من صورتك..وبعد أن تراها بقوة تركيزك وذهنك .. يمنك أن تعتقد أنه يقف أماك بالفعل .
جرب وأنت الحكم .
———-
الغدة الصنوبرية موجودة عند كل إنسان .. ولكنها تضمر نظراً لقلة استعمالها .
وكل ما عليك هو نفض الغبار عنها .. وإن فعلت فسترى العجائب ..
_________________


 

رد مع اقتباس
قديم 06-07-2011, 07:41 AM   #40

الإدارة العــــامة

نجم مضىء دائما



الصورة الرمزية امير الظلمات
امير الظلمات غير متواجد حالياً

بيانات اضافيه [ + ]
 رقم العضوية : 488
 تاريخ التسجيل :  Mar 2010
 أخر زيارة : 09-29-2014 (06:02 AM)
 المشاركات : 22,283 [ + ]
 التقييم :  11
لوني المفضل : Cadetblue
افتراضي رد: قدرات عقلية خارقة



تنبه الإنسان منذ فجر التاريخ إلى وجود ملكات ذهنية تكمن في جوهره . و قد ظهرت هذه القدرات جلياً عند المتصوفين و الأولياء و أصحاب البصيرة المشاهير ، الذين دربوها فانتعشت لديهم ثم راحوا ينجزون المعجزات ! و تبوؤا بها مناصب عالية على مرّ التاريخ




و بالإضافة إلى تعاليمهم و مسالكهم الروحانية المختلفة ، و التي تهدف إلى تنشيط النزعة الروحانية الأصيلة في جوهر الإنسان ، ظهرت من جهة أخرى تعاليم سحرية مختلفة تساعد الإنسان على استنهاض تلك القدرات الخفية ، لكن بالاعتماد على مفاهيم منحرفة لا أخلاقية هدفها هو استنهاض تلك القدرات فقط ، دون النظر في تهذيب الإنسان أخلاقياً أو توجيهه نحو أغراض إنسانية أصيلة .

لكن رغم هذا كله ، مرّت هذه التعاليم السحرية أيضاً بفترة انحطاط عبر العصور ، و سقطت إلى مستوى الدجالين و كهنة المعابد و المشعوذين . فأدخلوا إليها معتقدات و تقاليد و طقوس مختلفة عملت على انحراف هذه التعاليم و تشويه مبادئها الحقيقية و ابتعدوا بهذه العلوم السحرية عن الحقيقة تماماً . و لعبت تلك الطقوس القبيحة دوراً كبيراً في ابتعاد الناس عن هذا المجال ، فبغضها الناس و استبعدوا حقيقة وجودها و لحق العار بمن مارسها !. و كيف لا نحتقر تلك التعاليم السخيفة و طقوسها و شعوذتها الموروثة من عصور غابرة و التي أصبحت بالية و خالية من المصداقية ؟. كيف يمكن لأحدنا ، في القرن الواحد و العشرين ، أن يتعامل مع تعاليم و وصفات غير إنسانية و لا حضارية مثل عملية سلخ جلود عشرة ضفادع من أجل صنع طاقية إخفاء ! أو رسم إحدى الأختام أو الطلاسم على ورقة و نقعها في كوب ماء و شربها من أجل تنشيط الذاكرة ! و غيرها من خزعبلات صنعها الدجالون و المشعوذون المزوّرون ؟!. كيف يمكننا أن نتعامل مع تعاليم سحرية تستخدم الأختام و الطلاسم ، و إقامة الطقوس السحرية المختلفة ، و استخدام مصطلحات مثل : العصا السحرية ، المرآة السحرية ، ضرب المندل ، تحضير الأرواح و الشياطين ، و طرد الشيطان ، و التسخير و الاستخارة ... و غيرها من مصطلحات بالية تستند إلى مفاهيم قديمة طوى عليها الزمن و لم تعد ترقى إلى مستوى واقعنا العصري المتحضّر ؟!.

لكن في النهاية ، وجب علينا أن نعترف بحقيقة لا يمكن إنكارها أو تجاهلها . إن تلك المصطلحات التي استخدمت عبر العصور ، رغم مظهرها القبيح الذي لم يعد يناسب عصرنا الحالي ، إلى أنها تشير إلى جزء من حقيقة واقعية لكننا لم نفطن لها . لأنها تمثّل عالم آخر غير مرئي .. واقع آخر على المستوى ألجزيئي .. ليس عالم أرواح و أشباح و غيرها من كائنات خيالية .. بل عالم يملأه حقول طاقة مختلفة .. أشكال و مجسمات بايوبلازمية مختلفة الأنواع .. هذه الحقول و المجسمات تخفي في طياتها معلومات معيّنة يمكن استخلاصها و إدراكها عن طريق قنوات عقلية خاصة .. إننا أمام عالم أفكار و معلومات و رسائل خفية لا يستوعبها سوى عقلنا الخفي ( العقل الباطن ) الذي يتعامل معها و يتجاوب لها دون شعور منا بذلك .. هذا العالم الغير مدرك ليس له حدود زمنية ثابتة .. يمكن أن ينحرف فيه الزمن .. فيمكن لمن يتواصل مع هذا العالم أن يتوجّه إلى الخلف أو الأمام و الحصول على معلومات ليس لها حدود .. هذا العالم الغير ملموس تختلف مفاهيمه تماماً عن تلك التي اعتدنا عليها .. و يتعامل العقل مع هذا العالم الغامض من خلال قنوات حسية خاصة يملكها الإنسان لكنه يجهل كيفية استخدامها و تنشيطها .. لأنه لم ينشأ على معرفتها .. فيستبعد حقيقة وجودها .. خاصة بعد أن لطّخ هذا المجال بصورة قبيحة ارتبطت بالسحرة و المشعوذين و الدجالين .. مما جعله محرّم من جميع السلطات ، الدينية و العلمية و الأمنية .. مع أن الحقيقة هي غير ذلك .. رغم أنه يشكّل مجال دراسة يكاد يكون الأنبل و الأكثر فتنة للقلوب .. لأنه المجال الوحيد الذي وجب على ممارسيه أن يتصفوا بدرجة عالية من الروحانية و الصفاء الفكري و الزهد .. هذه شروط أساسية من أجل التواصل مع العقل الكوني .. هذا الكيان العظيم الذي هو جوهر الإنسان .. مصدر الإنسان و فناؤه .

يمكن أن تتجلّى القدرات العقلية الخارقة بالمظاهر التالية :

ـ الاستبصار Clairvoyance : و هو القدرة على رؤية أحداث أو أشياء أو أشخاص ، ليس بواسطة العين العادية ، إنما بحاسة داخلية يشار إليها بـ"العين الثالثة" . هذه القدرة ليس لها مسافة محدّدة تلتزم بها ، فيمكن أن تتجلى برؤية شخص أو حادثة في غرفة مجاورة ، أو رؤية شخص أو حادثة على بعد آلاف الكيلومترات ، لكن في كلا الحالتين ، هي عملية رؤيا خارجة عن مجال النظر العادي .

ـ الجلاء السمعي Clairaudience : هو قدرة الحصول على معلومات عن أحداث أو أشخاص من خلال حاسة سمعية داخلية ، ليس لها علاقة بحاسة السمع التقليدية . و قد تأتي بشكل همسات محببة جميلة ، كألحان موسيقية أو أجراس أو غناء . و يمكن أن تأتي على شكل طرقات قوية على الخشب أو الحديد مثلاً ، أو صفّارة إنذار أو أي صوت مزعج آخر يعمل على لفت الانتباه . و أحياناً كثيرة ، بدلاً من أن يأتي الصوت من داخل الذهن ، يتجلّى بشكل واضح مما يجعله مسموع عن طريق الأذن ، فيبدأ الشخص بالالتفات حوله فلا يرى شيئاً . و لهذا الصوت مظاهر كثيرة ، فيمكن أن يتشابه لصوت الشخص المعني ، مع اختلاف في النبرات و السرعة و التعبير . و يمكن أن يكون صوت أشخاص آخرين . و قد تبدو نبرة هذا الصوت سلطوية أو تحذيرية أو تشجيعية ، و يمكن أن يتخذ نبرة عاطفية حنونة ، أو نبرة عاقلة منطقية واقعية .

ـ الشعور باليقين من أمر معيّن Clairsentience : هذه الحاسة هي الأكثر شيوعاً بين الناس . يمكن أن تتجلّى بظهور فجائي لجواب على سؤال معيّن ( ذكرناها سابقاً ) ، و يمكن أن يظهر كإنذار مسبق بحصول حادثة معيّنة أو خطر ما ، أو المعرفة المسبقة لنتيجة عمل ما . غالباً ما يترافق مع هذا الشعور ، ( خاصة قبل حصول شيء غير محبّب ) ، انفعالات فيزيائية أو جسدية ، كشعور غريب في منطقة القلب ، أو إحساس غريب في المعدة ( البطن ) ، أو تنميل الجلد ( الشعور بوخزات خفيفة في الجلد ) ، و غيرها من إحساسات جسدية مختلفة باختلاف الأشخاص . و قد تأتينا المعلومات في هذه الحالة على شكل فكرة عادية ، تخطر في الذهن بطريقة عادية ، كما باقي الأفكار ، و هذا ما يجعلنا نخلط بينها و بين الأفكار العادية ، فلا نعطيها أهمية بالغة لأننا نعتبرها كأي فكرة عادية أخرى.

ـ قدرة الإدراك بواسطة "الذوق" و "الشم" Clairsavorance -Clairscent :

هذه القدرات هي الأقلّ شيوعاً بين البشر ، لكنها مشابهة لتلك التي عند الكلاب و الكائنات الأخرى .

ـ التخاطر و توارد الأفكار Telepathy :

هي عملية انتقال الأفكار من شخص لآخر على المستوى اللّاوعي ، دون أن يشعران بذلك . أو على المستوى الواعي ، كعملية قراءة الأفكار ، أو التحكّم عن بعد ( برمجة عقول الآخرين ) .

ـ القدرة على إدراك عوالم أخرى . Perception 0f Other Realms :

هي القدرة على الإنتقال إلى عوالم غريبة ، أو رؤية كائنات غريبة ، خارجة عن منظومتنا الحياتية . و هذه الكائنات قد تشمل أشخاص فارقوا الحياة ، أرواح مرشدة ، ملائكة ، جنّ ، و كائنات أخرى .

ـ القدرة على استخلاص المعلومات من خلال الأشياء Psychometry :

يمكن عن طريق حمل شيء معيّن في اليد ، استخلاص المعلومات عن هذا الشيء أو معلومات عن صاحب هذا الشيء ، مهما كان بعيداً . و قد تأتي هذه المعلومات بشكل انطباعات مرئية أو صوتية أو أفكار أو شعور مشابه لشعور صاحب الشيء .



تجاوز حاجز الزمن :

هذه القدرات ليست محدودة ضمن حاجز مكاني أو زماني محدّد . أي أنه ليس لها مسافة محدودة ، كما رأينا . لكن بنفس الوقت ، فهي تجتاز الحاجز الزمني أيضاً . حيث يستطيع الشخص النظر إلى الأمام و الوراء في الزمن بنفس الوقت ! .

ـ الإدراك المسبق Precognition :

هو القدرة على معرفة حادثة قبل حصولها . و قد تتجلّى هذه القدرة أثناء الصحو ، أو النوم ( الحلم ) . و يمكن أن تتخذ أي شكل من الأشكال الإدراكية التي ذكرتها سابقاً .

ـ الإدراك الإسترجاعي Retrocognition :

هو القدرة على معرفة معلومات تفصيلية معيّنة عن حادثة حصلت في الماضي ، دون الاستعانة بأي من الوسائل التقليدية المعروفة . و يمكن أن تتخذ أي شكل من الأشكال الإدراكية التي ذكرتها سابقاً .

ـ قدرة التأثير على الأشياء بواسطة الفكر Telekinesis :

هي القدرة على إحداث تغييرات في حالة الأشياء الفيزيائية بواسطة الفكر ، و تتجلّى هذه القدرة بجعل الأشياء ترتفع في الهواء أو تتحرّك من مكان إلى آخر ، أو حتى تختفي من مكانها و تظهر في مكان آخر ! أو اختراق الجدران ، أو يمكن أن تتجلّى بالقدرة على إجراء تغييرات واضحة في محلول كيميائي معيّن ! أو غيرها من أمور و إنجازات مخالفة للقوانين الفيزيائية المألوفة .

ـ الارتفاع في الهواء Levitation :

القدرة على الارتفاع عن الأرض دون الاعتماد على أي وسيلة فيزيائية معروفة .

ـ القدرة على إحداث تغيرات بايولوجية و جسدية و التحكم بوظائف الأعضاء الجسدية و تجاهل الألم ، عن طريق الفكر :

تجلّت هذه القدرة في مذاهب صوفية مختلفة عند جميع الشعوب . و تتمثّل هذه القدرة بمظاهر مختلفة كالمشي على النار عاري القدمين أو غرس السيوف في أماكن مختلفة من الجسم أو التحكّم بوظائف الأعضاء الجسدية المختلفة كإبطاء عملية التنفّس أو ضربات القلب أو تقوية جهاز المناعة أو غيرها من وظائف جسدية أخرى ! كل ذلك عن طريق طاقة الفكر


 

رد مع اقتباس
إضافة رد

مواقع النشر (المفضلة)

الكلمات الدلالية (Tags)
, ,

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
قدرات خارقة للعادة امير الظلمات غرائب وعجائب 3 10-08-2012 06:55 AM
قدرات خارقة للعادة امير الظلمات غرائب وعجائب 4 05-25-2012 07:00 AM
بشر لهم قدرات خارقة امير الظلمات غرائب وعجائب 0 03-11-2012 07:46 AM
قدرات خارقة غير معقولة امير الظلمات غرائب وعجائب 0 01-21-2012 05:12 AM
قدرات خارقة امير الظلمات غرائب وعجائب 3 05-19-2011 01:16 PM


Loading...


Powered by vBulletin® Version 3.8.7 .Copyright ©2000 - 2012, Jelsoft Enterprises Ltd
HêĽм √ 3.2 OPS BY: ! ωαнαм ! © 2011-2012
تصميم الستايل علاء الفاتك   http://www.moonsat.net/vb

جميع المشاركات المكتوبة تعبّر عن وجهة نظر كاتبها ولا تعبّر عن وجهة نظر إدارة المنتدى

قلعه كنوز الروحانيات . جلب الحبيب . الكشف والعلاج . استخدام الاقسام والدعوات . رد المطلقه . علاج المسحور. اعمال الهيبه والقبول . ارجاع الزوجة لزوجها .. مخطوطات elkonoz2010@hotmail.com &  konoz515@yahoo.com -(002) 01091033876 Education blog